المحكمـــة الدستوريـــة العليــا
The Supreme Constitutional Court
img
img
المحكمة الدستورية تبارك للمرأة الفلسطينية يومها الوطني

27/10/2019

رام الله – باركت المحكمة الدستورية العليا للمرأة الفلسطينية يومها الوطني الذي أقرته الحكومة مؤخرًا في السادس والعشرين من تشرين الأول من كل عام، وذلك من أجل تعزيز الهوية الوطنية للمرأة الفلسطينية، والمساهمة في إعادة المرأة إلى دورها ومكانتها الحقيقية وما قدمته خلال مسيرة الثورة الفلسطينية، ورد الاعتبار لها ولنضالاتها التاريخية.

وبعد أن رحب رئيس المحكمة الدستورية العليا أ. د. محمد الحاج قاسم بموظفات المحكمة، قال: "إن هذا اليوم مهم جدًا في دعم المرأة الفلسطينية ورفع الوعي لديها كونه يظهر دورها، خاصة ما قدمته من تضحيات على المستويات كافة".

وأضاف أن هذا الاحتفال باليوم الوطني للمرأة الفلسطينية جاء في ذكرى انعقاد أول مؤتمر نسائي فلسطيني في مدينة القدس بتاريخ 26 تشرين الأول 1929، شاركت فيه أكثر من 300 سيدة خرجن بمجموعة من القرارات كان أهمها رفض إعلان بلفور، والاحتجاج على الأوضاع التي كانت سائدة في فلسطين بعد ثورة البراق عام 1929 وفي ظل الانتداب البريطاني.

وأخيرًا، هنأ أ.د. الحاج قاسم المرأة الفلسطينية بيومها الوطني متمنيًا لها النجاح في مسيرتها النضالية والعملية والتعليمية نحو إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.